العلاقات الأسرية

كيف تتخطي عقبة اليوم الدراسى الأول للطفل ؟

اليوم الدراسى الأول يمثل علامة فارقة في علاقتهم بالمؤسسات التربوية طوال حياتهم العلمية حيث تثبت الدراسات ان الذكريات الجميلة كلبس الزي المدرسي للمرة الاولى والتعرف على عالم جديد, ولكنه قد لا يكون ممتع بالنسبة لعدد كبير من الاطفال حيث يمثل اليوم الاول لهم ذكرى انفصالهم الأول عن عالمهم المنزلي الآمن , ولعل هذه المشاعر لا تقتصر على الأطفال فقط بل تمتد ايضا الى آبائهم الذين يعانون الكثير جراء عدم تقبل اطفالهم للبقاء في الروضة او المدرسة, لتخطى عقبة اليوم الدراسى الاول:

ملخص الخطوات الازم اتخاذها لتخطي عقبة اليوم الدرسي الأول

  1. التمهيد للطفل

    أخذ الطفل في زيارة مسبقة الى الروضة او المدرسة قبل بدء العام الدراسي للتعرف على المكان والمعلمين حتى يطمئن لهم.

  2. اعداده نفسيا

    التحدث مع الطفل واعداده نفسيا وشرح هدف وجوده في الروضة وكيفية سير البرنامج اليومي عن طريق سرد القصص لأطفال يذهبون المدرسه لأول مرة.

  3. الألتزام مع الطفل

    تحديد وقت معين لأستلام الطفل والألتزام به

و بهذا نكون قد ساعدنا الطفل علي تخطي العقبة النفسية الأولي في تقبل للذهاب الي الروضة او المدرسة دون ترك اي تأثير سلبي علي الطفل .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى